تطوير موقعك الإلكتروني – كيف تضع خطة التحول؟

تطوير موقعك الإلكتروني – كيف تضع خطة التحول؟ يشكل موقعك الإلكتروني الواجهة الأولى بالنسبة لك أمام عملائك لذلك حيث أن الكم الكبير من التخصيصات التي توفرها المواقع الإلكترونية أىً كان شكلها هي أحد الأشياء التي تجعلها المنفذ المحبب ليس فقط للشركات أو أصحاب الأعمال بل ايضًا للمستهلكين الذين يبحثون عن معلومات أكثر تعمقًا حول المنتج أو الخدمة التي يفكرون في شرائها.

وعلى الرغم من كون الموقع الإلكتروني أداة مميزة للتسويق والتعريف عن الشركة وتحقيق مستوى عالي من مستويات الوعي بالعلامة التجارية، إلا أنه يخضع تمامًا لقواعد أي شيء ذا أهمية في العالم الرقمي، حيث يحتاج الموقع الإلكتروني دائمًا إلى عمليات تطوير مستمرة ليكون مناسبًا لمتطلبات العملاء.

إحصائيات حول المواقع الإلكترونية 2021

قبل بدء النقاش العميق حول تطوير المواقع الإلكترونية دعنا نتحدث أولاً عن بعض أهم الإحصائيات عن المواقع الإلكترونية وتصميم المواقع الإلكترونية التي تمت ملاحظتها خلال الدراسات التي تمت في العام الجاري 2021 وقد تكون مفيدة للغاية بالنسبة لك لفهم ما يحتاج إليه الزوار في تجربة المستخدم بشكل عام.

  • سيتوقف 38 بالمائة من الزوار أو عملاء علامتك التجارية عن التعامل مع موقعك الإلكتروني إذا كان المحتوى أو التخطيط غير جذاب.
  • أوضح 48 بالمائة من المستهلكين أن تصميم الموقع الإلكتروني هو العامل الأول في تحديد مصداقية الشركات.
  • وفقًا للإحصائية التي قام KoMarketing بنشرها فإن 47 بالمائة من زوار المواقع يقومون بفحص صفحة منتجات أو خدمات الشركة قبل النظر إلى أي أقسام أخرى في الموقع الإلكتروني.
  • ومن دراسة نفس المصدر KoMarketing فـ بمجرد الوصول إلى الصفحة الرئيسية لإحدى الشركات، يرغب 86 بالمائة من الزوار في الاطلاع على معلومات حول منتجات أو خدمات تلك الشركة.
  • ومواصلةً مع دراسة KoMarketing الثرية فإن 52 بالمائة من الزوار الذين يصلون إلى الصفحة الرئيسية للمواقع الإلكترونية يرغبون في الاطلاع على معلومات صفحة “عنا” أو About us.
  • ومرة جديدة مع KoMarketing التي ذكرت إحصائية مثيرة عن أحد التفاصيل التي قد لا يعتقد البعض أنها مؤثرة للغاية في تجربة المستخدم، حيث أوضحت أن 36 بالمائة من المستخدمين أو الزوار بعد وصولهم إلى موقعك الإلكتروني سوف يقومون بالضغط على شعار الشركة من أجل العودة إلى الصفحة الرئيسية.

ما هي المشاكل التي قد تضطر معها لـ تطوير موقعك الإلكتروني ؟

ربما ترى أن موقعك الإلكتروني ليس بحاجة لمزيد من التطوير أو تعتمد على المثل الشهير (if it ain’t broke, don’t fix it) أي إذا لم يكن الأمر في غاية السوء فلا داعي ليتم العمل على تعديله أو إصلاحه، وهنا قد تطرح عدة أسئلة حول نوعية المشاكل التي قد تضطر معها بالفعل للعمل على تطوير موقعك الإلكتروني.

وفي الواقع هناك سيناريوهات عديدة يمكن من خلالها أن ينصحك الخبراء فيها بالنظر إلى موقعك بشكل مختلفة وأن تضع ضمن اعتباراتك وبشكل كبير أن الوقت حان للعمل على تطوير موقعك الإلكتروني، أولها وأبرزها هو أن يكون موقعك قد مر عليه فترة من الركود منذ أخر مرة تم تصميمه أو إعادة تصميمه فيها، وهنا سيتوجب عليك دون تفكير التواصل مع شركة تصميم مواقع من أجل العمل على إعادة تصميم موقعك الإلكتروني الجديد دون النظر إلى تفاصيل اخرى كثيرة.

لكن وإن لم يكن قد مر على تصميم موقعك الإلكتروني من 3 سنوات إلى 5 سنوات فـ ربما لن تكون بحاجة ماسة لإعادة تصميم موقعك بالكامل، إلا إذا كنت قد تعاونت مع مصمم سيء للغاية تسبب في الكثير من الفوضى في تصميم موقعك الإلكتروني وبالتالي فـ سنعود لقاعدة الضرورة، لكن ما الذي يمكن أن يجعل تطوير موقعك الإلكتروني أمرًا لازمًا في الوقت الحالي؟

أولاً، ظهور المشاكل التقنية كـ أن يصبح موقع بطيء أثناء تحميل الصفحات (وهنا نتحدث عن أنه أصبح بطيء أكثر من المعدلات العالمية لقياس السرعة والتي تختلف بإختلاف مستوى جودة الإنترنت لذا يفضل قياسها عن طريق مواقع وسيطة)، أو ربما تجد طريقة أفضل في موقع أحد المنافسين لعمل نفس الشيء الذي يحدث على موقعك لكن بطريقة أسهل وأذكى.

أمر آخر يعد ناقوس خطر بالنسبة لك هو الشكاوى المباشرة من تجربة مستخدم سيئة لدى مستخدم أو أكثر، هذا الأمر قد يكون حساس للغاية سواءً استقبلت هذه الرسائل عبر البريد الإلكتروني أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي فـ أحرص كل الحرص على الانتباه لها لأنها قد تكلفك آلاف الدولات لاحقًا. حسنًا الآن كيف يمكن تطوير موقعك الإلكتروني بشكل فعلي من خلال خطة محكمة؟

تطوير موقعك الإلكتروني – كيف تضع خطة التحول؟

عندما يتحول السؤال من ماذا؟ إلى كيف؟ فـ على الأغلب نحن في الطريق الصحيح لفعل أشياء ذات قيمة فعلية وتأثير نهائي على المشكلة. وعندما يتعلق الأمر بـ تطوير موقعك الإلكتروني فـ خطة التحول لشيء جديد أكثر عصرية وسرعة وذكاء (في تجربة المستخدم) يمكن أن يتم من خلال 3 نقاط رئيسية…

أولاً… انظر للتصميم بعين ناقدة

يشكل التصميم الجزء الأهم في موقعك الإلكتروني ليس فقط من ناحية الشكل بل كـ تجربة مستخدم عامة، حيث أن تعامل الزوار على الموقع سواءً كان متجرًا إلكترونيًا أو موقع شركة يجب أن يكون ملائمًا لما يقوم به المستخدم من إجراءات أولية أو متقدمة في كل صفحات الموقع بدايةً من الصفحة الرئيسية مرورًا بصفحة الدفع التي تشكل الصفحة الأهم بالنسبة للمتاجر الإلكترونية.

 

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *